2011-03-19

هوّس


لا أحد يتمنى أن ينظر الناس إليه باستحقار, أو بفوقية كأنه شيء أقلُ منهم.. لأنه شعور مهين ولا يجب أن نقبل به. لذلك نحاول أن نتخلص من هذه النظرات التي من شأنها أن تغير مشاعرنا تجاه أنفسنا ومحيطنا.
لقد وُلدنا جميعًا وحب الجمال يسكننا, يلاحقنا, يختبئ فينا وعنا.. ونحن بطبيعتنا نميل دائماً لما هو أفضل. وحتى نعطي الناس أفضل إنطباعٍ عنا ونجذبهم لنا لابد وأن نظهر لهم بشكلٍ أفضل. وأجمل صورة لنا هي التمام -والذي تعرف أنه لا يمكننا الوصول إليه- لذا نحن نحاول الوصول لأقرب درجة منه. فنكون على استعداد لتبني أي عادة وحتى لو لم تعجبنا لأننا نعتقد بأننا في حاجة لها لنصبح ما نريد. أنا هنا لأعترف بأن "المكياج" مثلًا.. يساعد كثيرًا في تغيير\تحسين شكل المرأة وتجميلها لو أستخدم بشكلٍ لائق. فمن شأن الألوان أن تغطي بعض عيوبنا ولو كانت شكلية ولا ينتبه إليها الجميع لكنها في كثيرٍ من الأحيان تُحسب وتؤخذ جديًا بعين الإعتبار. ونحن نريد ليس فقط أن نحصل على استحسان الآخرين وتقبلهم لنا بل لنرضى عن أنفسنا أولًا ونحبها أكثر.  لكن, بالنسبة لي على الأقل, أفضل أن أكُرّه لذاتي, على أن أُحّب لشيء ليس فيني.  أُحب أن أُرى على حقيقتي دون أقنعة, أو تصنع, أو هوّس.. حتى ولو لم أكن جميلة.
:))

15 comments:

انثى نقيــه ,, said...

أنت جميله بـ روحكـ النقيه

يا سيما...

Katkoota xD said...

صح لسانج

المكياج مثلا .. اخترع لابراز الجمال في المراه

بس في ناس يسدخدمونه غلط و قاموا يرسمون لهم ملامح يديده

مو موجوده فيهم اصلا .. و هذا اللي يتسمى القناع و الخداع بالمظهر

اعجبتني مدونتك

و ان شاء الله ما راح تكون الزياره الاخيره

..pen seldom said...

إن كان تقديركِ للجمال هكذا ..

فأنتِ بالطبع سيهمكِ فقط رأي من لهم ذات التفكير ..


من يبحثون عن جمال روحكِ حقاً ..

فهي الملازمة لجسدكِ .. لا تلك التي تزول مع أول قطرة ماء


=)

لكِ أرق تحية ..

bashart said...

مغزى البوست يلخص الصراح الذي يدور في ذهني قبل الذهاب إلى الجامعة في كل يوم ..
فتارة تجديني لا مبالية .. غير مكترثة
نظاراتي الطبية ألبسها و حذائي الرياضي متجهة إلى الدراسة فحسب .. أما في أحيان أخرى فلابد من العدسات و الميك آب و الكعب حتى بت تائهة بين البينين
فلا أجد ما أريده حقيقة
هل هي الراحة الجسدية أم كلمة مدح أتغنى فيها طوال اليوم
و حتى نظرة رضى إلى وجهي في المرآة
لا أعلم
شكرا سيما على البوست الجميل
:D

bashart said...

مغزى البوست يلخص الصراح الذي يدور في ذهني قبل الذهاب إلى الجامعة في كل يوم ..
فتارة تجديني لا مبالية .. غير مكترثة
نظاراتي الطبية ألبسها و حذائي الرياضي متجهة إلى الدراسة فحسب .. أما في أحيان أخرى فلابد من العدسات و الميك آب و الكعب حتى بت تائهة بين البينين
فلا أجد ما أريده حقيقة
هل هي الراحة الجسدية أم كلمة مدح أتغنى فيها طوال اليوم
و حتى نظرة رضى إلى وجهي في المرآة
لا أعلم
شكرا سيما على البوست الجميل
:D

Engineer A said...

كل إمرا جميلة بشكل أو بآخر يا سيما ..

فمهما كانت المرأة ( من وجهة نظرنا) غير جميلة .. وتميل الى الدمامة أكثر .. قد نجد أعين أخرى تراها بشكل أجمل!

الجمال الروحي ينعكس على الوجه .. فلا تحتاج المرأة أن تكون متصنعة أو مهووسه بعلبة الماكياج لتظهر جمالها ..بل ستظهرها روحها النقية ونفسها المحبة جميلة في أعين كل المحيطين بها ..

للجمال مقياس .. يختلف من شخص لآخر .. ومهما حاولت المرأة وبذلت أقصى مجهودها لكي تبدو على نحو أفضل وبأجمل صورة .. فلن تقتنع .. ولن تصل لصفة الكمال .. وستظل دوماً غير قانعة بشكلها .. مما سينعكس على روحها الغير مرضيه .. وربما ينقلب جمالها الظاهر الى بشاعه تفاقم الاضطراب في نفسها ..

دمتي جميلة .. رقيقة .. وعذبة ..

سامية بروحكِ النقية يا سيما

AM.SA.CHANNEL said...

لا توجد إمرأة غير جميلة من وجهة نظري سواء وضعت مكياج أو لا
و لكن أنا أرى أن هذه الأمور يمكن أن تعزز الثقة في نفوسهم و تقويهم، لأنه يرون أنفسهم أجمل بهذه الأقنعة..

و لكن كما قالوا جمال الروح يطغى على جمال الشكــل ..

CHERRY said...

السلام عليكم ورحمه الله و بركاته
تدوينه يستحق كتابه رد برويه !

لي عوده يا جميلة -بعد مااخلص من تحضير الدؤس + الاختبار - :مضطرب:


(f)

Gray said...

دائما أفكر في هذا الموضوع ولازلت
من اجمل المدونات هذه المدونه :)

لآنٌنآ نٌجُيْڊّ [ آلصٌمْتُ ] حُمٌلۈنٌآ ۈزْرٌ [ آلنّۈآيًآ ] ! said...

جدآ رآآئعه
فعلا كلمات من واقع ملموس


وآصلي

سلة ميوّة said...

هي السريرة...بنقاءها ما يرسم عينين صافيتين و يكحلهما بهالة من ألق...


هو التواضع...ما يرسم أحمر خدوداً يجذب الأبصار...


و كلمة حلوّة من اعماق القلب بللت شفاه أنيقه...هو مايلون حقيقة متحدثها....




جميعنا نمتلك جمالا مختلفاً...قد نحتاج أحياناً لبعض الألوان لنعكسها...نبرزها....

لا (نجملها)...فوحده مابداخلنا ما يجمل الأشياء...

سيما أنتِ من أجمل من عرفت

محبتي:*****

الجودي said...

الجمال نسبي و لن يكون في يوم معيار
بقدر القبول اعتقد هو المتحكم في الكثير منا

قد تتآلف أرواحنا مع أشخاص لا يحملون قدرا من الجمال بقدر ما يحملون من قلب و روح تسعنا بكل حالاتنا و تجد لدينا القبول

سبحان الله

كل عام و إنت و الوالده بخير سيما
:)

Addictioneer said...

الجمال شيء نسبي اي يختلف مفهومه من شخص لاخر. ولكننا نتفق اننا نحبه. منو منا ما يحب الجمال

الجمال اللي انشد عنه هو الجمال الطبيعي البعيد عن المكياج المبتذل. الواحد يضيق خلقه لما يشوف بنات صغار شحلاتهم حيل بهالاقنعة الملونة. تو الناس الناس على هالسوالف على البنات الصغار.ويا حلات الجمال الطبيعي. ويا حلات الحقيقة. يجب ان اتقبل نفسي على حقيقتي لان هذا هو انا

وبرايي ان الناس الحصول على استحسان الناس شيء مهم. ولكن ليس كل الناس. الواحد دائما لازم ياخذ راي الناس الذويقة مو الناس الشماتة. الجمال يزيد من الثقة بالنفس في كثير من الاحيان

كلمة دائما اقولها للي متحبطين بجمالهم... قد تكون مو بذاك الجمال بس انت مملوح

CHERRY said...

السلام عليكم ورحمه الله و بركاته
بكل ليلة قبل ان اخلد إلى النوم أخبر نفسي بأن علي الاستيقاظ مبكرا غداً لكي يسعفني الوقت بوضع تلك الاشياء على محياي ولو القليل فقط (اساير الناس!) و عندما يأتي الغد و استيقظ مبكراً اجد نفسي غير مجبرة بوضعها !!!

لا ادري عندما اختلط مع الناس أكثر ما ادقق عليه تلك الاشياء التي وضعوها !! و اسرح بعيداً و اتخيلهم من دونها كيف يكونون ؟؟ اجمل ام ... او ان تلك الاشياء زادتهم بشاعة على جمالهم !!
و يزداد تساؤلي اكثر و اكثر ثم اكثر , تجمهرهم امام تلك المرآة و كأن مصيبه قد حلت لسمح الله !

انا لا اذم تلك الشيء لكن اشعر بوضعها تكبلني قليلا -لا ادري- ؟ لا احب ان اكون (وسواسيه) بكل لحظة اخرج المرآه و ( اصلح وجهي ) !!!
و اخبرك بسر شنيع عندما اهم بوضع احمر الشفاه امنع نفسي من النظر إلى المرآه لكي لا اتهور و امسحه ! و قلما امسك نفسي عن مسحه ؟


المعذرة على ركاكه الرد !


سلمتِ يا جميلة , ق1
(=

J said...

وَصَلَت لأعلى مراتب الثقة هي من لا تعتقد انها بحاجه للمكياج، برأيي!

قد تكون "خَطَتْ كحل" بسيطه هي من تفجر ثقة المرأءة بنفسها لأقصى حد.

تعجبني مدونتج. :)