2010-04-12

من منا لم يتمنى و لو لمرة أن يرجع فيه الزمن قليلاً إلى الوراء؟ ليتمكن من تصحيح أخطاءه, يتصرف بعقلانية أكثر, يعطي فرص أخرى للأشياء, يتعرف على الحقيقة عن قرب أو على الأقل أن يستمتع أكثر باللحظات التي عاشها.
لا أعرف السبب بالضبط لكن غالباً ما تكون لدينا مشاعر تجعلنا نحن للرجوع إلى الماضي والذي في الواقع لم يكن بذلك الجمال, إذا لو اتيحت لنا الفرصة بالعودة فلم ولن يكون أفضل مما كان عليه, ربما لأن الذاكرة عادة ما تصور ما عشناه على شكل شريط من الذكريات يحتوي على جميع المراحل التي ممرنا خلالها من براءة الطفولة ومواقف الشقاوة والضحكات والشجارات اليومية وطيش حياتنا وسلسلة النجاحات أو طريق النجاح الذي قطعناه وغير ذلك الكثير...

فنقف أمامه ونتأمله كحلم مقدس لا يتحمل أن نعبث فيه ولا نرى به إلا أجمل الأشياء والتي قد لا تكون كذلك لأن الذاكرة وبفضل نعمة النسيان مع قليل من الحظ قد تخلت عن كل ما يمكن أن يؤدي إلى اضطرابها من أحزان وأحداث مريرة واحتفظت بملامح عشقناها و بصور أشخاص تعلقنا بهم وأماكن اعتدنا أن نمر عليها ولم نتخيل أو نتقبل في يوم فكرة العيش بعيد عنها لكنه الزمان حين يجتمع مع القدر ويجعلاننا نتحسر على الحاظر لأنه ببساطه لا يشبه الماضي.

لكن عليها أن نتذكر دائماً أن الماضي قد انتهى والمستقبل غير مضمون وكل ما نملك في هذه اللحظة هو الحاضر لنعيشه بكل ما فيه.

يجب أن نمضي قدماً مع الحياة و نستعد لتكوين ذكريات أجمل كل يوم.

*نبض قديم كتب في نوفمبر 2008

9 comments:

AM.SA.CHANNEL said...

كم كنت أتمنى من الزمن أن يرجع للوراء لتصحيح بعض الأمور، إلا أن كلمة " لو " من الشيطان.. فلذلك إبتعدت عن لو، و لكن هنالك أمور ترجعك للوراء، فيمكن شارع أو رقم يرجع ذاكرتك للوراء و نقول لو ..

لكن هذه أمور يديرها الله، و الحمد الله اليوم أصبحت أنسى ماذا حصل لي البارحة و أتذكر أن الله هو المدبر و الميسر و الله لن يبعدني عن أناس أو يضع لي مطبات في درب حياتي، أو يمتع شي معين إلا و هنالك سبب، فلذلك أصبحت اليوم أنسى كل ما هو حزين و لا أتذكر إلا الذكريات الجميلة ..

BookMark said...

بني آدم :)

سلة ميوّة said...

موضوعك اثار في نفسي تساؤل



الا تنتابك حالات..


تجزمين فيها من انه لو عاد الزمن بك إلى الوراء


لقمت بنفس تلك الأخطاء..وبالطريقه ذاتها؟؟




مساءك سكر

Reem said...

من يشبه سيما على كل حال ؛* ؟
أذكر نبضاً قرأته و لازمني طويلاً ..
لا شيء يفعل كما نبضكِ ، يشغل المخ ترى
;p~

Lotus said...

في الظاهر نرى الأمور كذلك ونتسائل " لِمَ اقدمنا على تلك الأفعال..!"

كنا نتمنى أن نكون الأفضل في كل شئ ونصحح أخطاؤنا مهما كانت لكن بتغييره سيتغير حالنا الذي نعيشه الآن و ربما مستقبلنا..!

\

سأبتعد عن الموضوع بشبر :)!
كم من عاصي أقترف ذنوباً و تاب من بعد ذلك ، ربما قد لا يكون أكثر الناس أخلاقاً وفضلية لولا زلاته

هى مسألة نسبية و ليست مطلقة لكن البعض تعلم دروساً وعبر من أخطائه
لذا علينا أن نعمل للحاضر و المستقبل بكل ما أوتينا من حكمة و قوة


\

" لكن عليها أن نتذكر دائماً أن الماضي قد انتهى والمستقبل غير مضمون وكل ما نملك في هذه اللحظة هو الحاظر لنعيشه بكل ما فيه "

جميله كلامتك سيما

:)

نبراس said...

:)
"العوده للماضي وتصحيح الاخطاء"
حلم اعجازي صعب المنال
ولكن بها جانب مشرق وحكمة من الحياة
هي اننا نتعلم من اخطاءنا ,


الجميل ان تعيش يومك بما به




سيما
مدوونتك حقاً رائعه
احترم فكرك و حرفك
ولحرفك تميز حقاً عندي
متابعه منذ مده بصمت

:)

يعطيج العافيه

aL-NooR . said...

جميل هو الرقي
بالحرف ..الرقي المستمر
منذ سنوات مضت

انت راقية بمعنى الكلمة
احببت النص يا سيما
احب مكاني هنا

:*

******************

حالِمه .., said...

ويبقى الماضي أجمل في أعيننا وقلوبنا من لحظات الحاضر..،
إلى حين تصبح من الماضي الجميل/

bashart said...

و الحل عشان ما نفكر في المستقبل عن حاضرنا الحين .. كلما نتصرف في اي شي نتصرف بضمير و بإخلاص و نسوي الشي زين على قد ما نقدر ^_^
Your post is full of wisdom (Y)